بين تقرير ديوان الرقابة المالية الاتحادي في تقويم اداء سياسة وزارة النفط في تطوير حقول الجهد الوطني لشركة ميسان ( حقلي النور والعمارة ) للمدة من عام 2012 وحتى عام 2017 ، وجود انخفاض كبير في معدلات انتاج النفط في هذه الحقول مقارنة بمعدلات انتاجه في الحقول الخاضعة لعقود جولات التراخيص التابعة لشركة نفط ميسان والتي تطور انتاجها للنفط ليتجاوز (400%) خلال نفس المدة التقويمية .

فقد كشف التقرير عن عدم قيام الوزارة بدراسة مكمنية تفصيلية لجميع المكامن النفطية لهذين الحقلين ، اذ الدراسات الحالية هي جزئية وغير محدثة في الحقول رغم تكون حقل العمارة من تجمعات نفطية في تكوينات ( مشرف ، الخصيب، نهرعمر) ،ويتكون حقل النور من مكمنين ( مشرف ونهر عمر) ، على الرغم من اهمية الدراسة الشاملة في الوقوف على حالة المكامن النفطية والتغييرات التي تطرأ عليها نتيجة عمليات الحفر والانتاج وفي الحفاظ على استقرار المكمن النفطي دون استنزافه  .

كما اشار التقرير الى عدم وجود خطة واقعية من قبل وزارة النفط للمسح الزلزالي لحقلي النور والعمارة في الوقت الحالي  ، يمكن من خلالها تحديد اماكن مصائد الهيدروكربونات (مناطق تجمع النفط ) تحت سطح الارض ، والتي تسهم في تخطيط مواقع الآبار وتوزيعها عوضا عن العمليات الاستكشافية ذات الكلف المرتفعة ( حفر آبار الاستكشاف ) ، فضلا عن عدم توفر المعدات المختبرية الحقلية لدى الشركة والخاصة باجراء( المسوحات الطبقية ) والتي تقوم على سحب عينات من الطبقات الصخرية بهدف تحليلها وجمع البيانات الجيولوجية والجيوفيزيائية الخاصة بدراسة المكامن ، فضلا عن عدم وجود خطة واقعية لدى الشركة بشأن حفر الابار

وقد اوصى التقرير بضرورة اعداد دراسات مكمنية تفصيلية تغطي جميع المكامن النفطية لحقلي النور والعمارة ، فضلا عن ادراجهما ضمن خطط الوزارة لاجراءالمسوحات الزلزالية ، كما شدد على وجوب الاسراع في عمل شعلات نظامية وتوفير اجهزة الفاحص الشخصي للغازات المتسربة من الصمامات ، لمعرفة مقدار التلوث الحاصل في الحقل حفاظا على الجانب البيئي داخل مواقع العمل وتأمين سلامة العاملين .

يذكر ان الهدف الاساسي من عملية تقويم اداء وزارة النفط للمساهمة في معالجة مشكلة تدني كفاءة الحقلين وانخفاض الطاقة الانتاجية للنفط الخام والغاز لما له من اثر ايجابي في سد الحاجة المحلية من الطاقة وتحديد الاسباب الحقيقية للمشكلة وتقديم الحلول لمعالجتها .

للاطلاع على التقرير كاملا من خلال الضغط على الرابط التالي :

https://www.fbsa.gov.iq/ar/reports/view/789